الرئيسية » إسبانيا » باحثا أمن إسبانيان أفلحا باختراق عدادات الكهرباء الذكية

باحثا أمن إسبانيان أفلحا باختراق عدادات الكهرباء الذكية

أعلن في 7 أكتوبر تشرين أول أن أثنين من باحثي الأمن الاسبانيين اكتشفا أن أجهزة قياس الاستهلاك الكهربائي قد تكون هدفا للاختراق مما يؤثر على شبكة الكهرباء في الدولة بأسرها. ويوجد في اسبانيا حوالي 8 ملايين من العدادات الذكية المثبتة والتي تشكل 30% من منازل العائلات في الدولة, وذلك لغرض قياس استهلاك الكهرباء وفقاً لأهداف الحكومة بشأن نجاعة الطاقة. ولكن الخلل الذي تم اكتشافه يتيح للقراصنة تنفيذ الاحتيالات وحتى قطع الكهرباء.

وقال الباحثان Javier Vazquez Vidal و-Alberto Garcia Illera, أن الأجهزة تفتقر الى تدابير أمنية أساسية. وأن الخلل الذي تم اكتشافه بذاكرة الرقاقة, يتيح إطفاء الكهرباء عن بعد في منازل المستهلكين, واستبدال قراءة العدادت بين المستخدمين وحتى إدخال “ألديدان” للشبكة. تلك العدادات موصولة بواسطة شبكة الكهرباء وتنقل فوراً المعلومات حول استهلاك الكهرباء من قبل المستهلكين وتمكن مزودي الكهرباء من رصد وتوجيه تدفق الكهرباء. ويسعى الاتحاد الأوروبي الى استخدام أكثرمن ثلثين من مستهلكي الكهرباء في دول الاتحاد هذه العدادات الذكية, على أمل أن تؤدي هذه المبادرة الى تخفيض استهلاك الطاقة بنسبة  ثلاثة بالمئة.

ولم يحدد الباحثان  منتج الجهاز أو الأجهزة وأية تفاصيل حول طريقة الاختراق. إلا أنهما تطرقا الى النواقص التي اكتشفت في صناديق أحد المنتجين قائلين أن عملية الاختراق جرت بواسطة الاحتيال على عملية التشفير التي قامت بتأمين التواصل وادعيا أنها كانت من نوع AES-128 السهلة للاختراق, والتي كانت تهدف كما يبدو, الى منع عمليات الاحتيال من قبل المحتالين.

والجدير بالذكر أن Mike Davis وهو باحث أمني رفيع المستوى من شركة IOActive رصد تهديدا مماثلا في العدادات الذكية في الولايات المتحدة قبل خمسة أعوام, مما دفع الإدارة الامريكية والصناعة الى زيادة الأمن لهذه الأجهزة ضد هجوم سايبراني.

תגובות

תגובות

هذه المقالة متاحة أيضًا بـ: heעברית

بقلم الدكتور تال بافل

الدكتور تال بافيل، محاضر ومعلق وباحث متخصص في شؤون التكنولوجيا والانترنيت والفضاء الالكتروني (السايبر) في الشرق الاوسط والعالم الاسلامي. محرر وصاحب موقع Middleeasternet.com